القائمة الرئيسية

الصفحات

لجنة فض اعتصام القيادة تسلم تقريرها للنائب العام

 



 

قال رئيس لجنة فض الاعتصام أمام مقر قيادة الجيش السوداني الخرطوم نبيل أديب، إنه سيقدم تقريراً عن أداء عمل لجنته لرئيس الوزراء عبد الله حمدوك، والنائب العام تاج السر علي الحبر، اليوم الأحد. وأضاف في تصريح لمصادر،أمس السبت، أن “اللجنة استمعت إلى 3200 شاهد في عملية فض الاعتصام”. ورفض أديب، الكشف عن أسماء المسؤولين السودانيين في مجلسي السيادة والوزراء الذين أدلوا بشهاداتهم. وتابع: “عمل اللجنة يحتم ضرورة إتباع برنامج حماية الشهود، ولكن إذا أعلنوا انهم أدلوا بشهادتهم فذلك شأنهم”. وأكد أن اللجنة تواجه تحديات تشمل عدم توفير دعم لوجستي لها، ونقصاً في توفير الدعم المالي للعاملين فيها لإنجاز مهمتها. ولم يقدم رئيس لجنة التحقيق في فض الاعتصام أي تفاصيل بخصوص مضمون التقرير. وفي يونيو 2019، فض مسلحون يرتدون زياً عسكرياً، اعتصاماً مطالباً بتسليم السلطة للمدنيين أمام مقر القيادة العامة للجيش بالخرطوم. وأسفرت عملية الفض عن مقتل 66 شخصاً، بحسب وزارة الصحة، فيما قدرت “قوى إعلان الحرية والتغيير”، قائدة الحراك الشعبي آنذاك، العدد بـ128. وحمّلت قوى التغيير بحسب الأناضول، المجلس العسكري الذي كان يتولى السلطة حينها، مسؤولية فض الاعتصام، فيما قال المجلس إنه لم يصدر أمراً بالفض. وفي سبتمبر 2019، أصدر حمدوك، قراراً بتشكيل لجنة تحقيق مستقلة في أحداث فض الاعتصام.

 

 


هل اعجبك الموضوع :

تعليقات