أخبار السودان

نقابة التعليم …قصة فساد ..!!!


الخرطوم: هاجر سليمان

تحصلت (الإنتباهة) على مستندات حوت تفاصيل صادمة وعمليات فساد وتجاوزات بنقابة المعلمين وكشف مستند تحصلت الصحيفة على نسخة منه عن اختفاء (5) سيارات تتبع لنقابة المعلمين عبارة عن بوكس هايلوكس 2016م، بوكس موديل 2017م ، وعربة برادو بالرقم (خ5) (233) بالاضافة الى عربتين اخريتين هما توسان موديل 2017م وعربة سوناتا كانت بطرف امين المال السابق للنقابة، كما عثر على (4) سيارات متعطلة تماماً كما تبين ان معظم المركبات قد اختفت لوحاتها الخلفية بجانب اختفاء بطارياتها.

وذلك بجانب العثور على فندق المعلم بحالة مزرية حيث كان يستغل كمقر اقامة من قبل بعض عناصر النقابة السابقة.
متأخرات فواتير وضرائب

وأشارت مستندات وفواتير بان متأخرات فواتير الكهرباء على النقابة تجاوزت مبلغ (3.2) ملايين جنيه وان متأخرات الضرائب لصالة المعلم بلغت (10) ملايين جنيه، واشارت تقارير تحصلت الصحيفة عليها بان نحو (3500) سرير بفروشها اختفت في ظروف غامضة من مخازن، لم يعرف اتجاهها حتى الآن في حين انه حتى الفروش الموجودة تعرضت أجزاء كبيرة منها للتلف بفعل دودة الارضة وسوء التخزين.

وعثر على مستندات وعقودات في صفقة تعتبر بانها مخالفة وتم فيها تجاوز كبير تشير تلك المستندات الى تعاقد ايجار لمستثمر لمدة عشر سنوات ضم في داخله صالة المعلم والمسرح او النادي بجانب الحديقة بالاضافة الى مكتب فخيم بالطابق الارضي جميعها مقابل مبلغ خمسمائة الف جنيه للشهر واشارت التقارير الى ان ذلك يعتبر مخالفة صريحة وواضحة اذ انه ليس من حق اي لجنة تسييرية ان تصدر عقود ذات آجال طويلة.

استقالة أحمد ربيع
قبل نهاية شهر يونيو بعدة أيام قام المدير العام المكلف لمستشفى المعلم   احمد ربيع بتقديم استقالته في ورقة (A4) بقلم الحبر الازرق وممهورة بامضائه وعليها ختم مدينة المعلم الطبية المدير العام حملت في متنها الآتي: (السيد رئيس واعضاء اللجنة التسييرية لنقابة عمال التعليم العام بالسودان، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، الموضوع استقالة، بالاشارة للموضوع اعلاه ارجو شاكراً قبول استقالتي وانهاء تكليفي بادارة مدينة المعلم الطبية اعتباراً من 30/6/2022م متمنياً لكم التوفيق في خدمة المعلمين وشكرا أحمد ربيع المدير العام المكلف).
علقت رئيس اللجنة التسييرية للنقابة العامة لعمال التعليم بالسودان   سلافة النور عبدالله بان احمد ربيع تقدم باستقالته اليها قبل نهاية شهر يونيو بنحو خمسة ايام وقالت انها في بادئ الامر لم تكن تريد قبول الاستقالة ايماناً منها بضرورة تجديد العقد له مديراً ولكنه ألح على الاستقالة وقدمها وذهب الى حاله وبعدها كونت له لجنة للتسليم ولكنه رفض تسليم اللجنة الاولى المكونة بحجة ان عناصرها من بينهم من تم فصله من المدينة الطبية فتمت الموافقة على طلبه بعد ان طالب بتغيير اللجنة وبالفعل تم تغيير اللجنة واستبدال عناصرها بآخرين وافق  احمد ربيع على تسليمهم ووعد بالتسليم والتسلم في يوم الاحد مطلع الأسبوع وذلك قبل فترة .

ربيع يرفض التسليم ..
وأوضحت  سلافة بانه في اليوم الموعود تفاجأوا باحمد ربيع يرفض تسليم اللجنة الثانية ويأمر بان لا تأتي الى مكتبه وانه لن يقوم بالتسليم واضافت بانه حضر الى مكتبها وابلغها رسمياً بانه لن يسلم المستشفى وان من يريد استلامها فعليه بان يتسلمها بالقوة الجبرية، واشارت سلافة الى ان حديث ربيع اضطرهم للرجوع الى مسجل تنظيمات العمل واعداد تقرير ومن ثم اصدار خطاب رسمي بقبول استقالة  احمد ربيع، وذهب اليه أمين امانة الاستثمار  عمر ابوهريرة وطلب منه التوقيع باستلام خطاب قبول استقالته ولكنه رفض وطالب ابوهريرة بمغادرة مكتبه.
ولفتت سلافة الى انها كلفت  حسام الدين حسن بادارة المستشفى وذهب لاستلام مكتبه بالمستشفى إلا ان  احمد ربيع رفض الخروج وطالب بإحضار القوة الجبرية، مضيفة بانه تمت مخاطبة وزارة الصحة وادارة المؤسسات العلاجية لإلغاء توقيع احمد ربيع وكذلك تمت مخاطبة بنك العمال لإلغاء توقيعه الا ان جميع الجهات ردت باعتماد الغاء توقيع احمد ربيع عدا بنك العمال الذي لم يبعث خطاباً ليؤكد فيه الغاء توقيع المذكور حتى الآن.
وتجدر الاشارة الى تعطل اهم وأحدث الاجهزة الطبية بمستشفى المعلم وأبرزها جهاز الرنين المغنطيسي وجهاز الاشعة (160) شريحة بالاضافة الى جهاز فصل  الدم عن البلازما وكان لعدم المتابعة والإهمال دور كبير في تعطل تلك الاجهزة التي تسببت في توقف اهم موارد المستشفى التي كانت تجنيها من جراء طالبي خدمة تلك الأجهزة.

عقودات وإجراءات قانونية …
وحول عقودات الصالة والنادي والحديقة كشفت  سلافة النور عبدالله رئيس اللجنة التسييرية انهم عثروا على عقد يشير الى ايجارها لمدة عشر سنوات وهو ما يعتبر مخالفاً لعمل اللجان التسييرية وانهم عثروا على عقد آخر بعد شهرين تم بموجبه نقض عقد العشر سنوات حيث حددت فترته بانتهاء الفترة التسييرية وبناء على ذلك تمت مخاطبة المستثمر وطلب منه تسليم الصالة ولكنه رفض ولم يعد حتى الآن واكدت بانهم ماضون في اتخاذ إجراءات قانونية بذلك الشأن.

وصرحت   سلافة النور للصحيفة بان قرار تعيينهم كلجنة تسييرية صدر في السادس من يونيو إلا ان اجراءات التسليم والتسلم لم تكتمل بصورة فعلية الا في الخامس عشر من يونيو حيث كان امامهم تحدي  التجهيز السريع لأعمال كنترول التصحيح وأوضحت الاستاذة سلافة بانهم تفاجأوا بان حسابات اللجنة مغلقة فتقدموا بطلبات لفتح الحسابات إلا ان المماطلات والبيروقراطية تسببت في عدم فتح الحسابات حتى الآن .
واضافت بانهم وجدوا أنفسهم امام تحدي تجهيزات الاقامة لـ(7000) معلم ومعلمة وانهم وجدوا بالخزينة فقط مبلغ (2650) جنيها فقط لاغير وأعلنت بانها اكتشفت بان صالة المعلم مستأجرة نظير مبلغ خمسمائة الف جنيه فقط للشهر موضحة بان هذا المبلغ بالكاد يسهم في سداد فاتورة الكهرباء للصالة والتي تعتبر من مسئوليات النقابة.

رحلة البحث عن هدف …
وقالت انهم بدأوا عملية بحث مضن لتوفير معينات العمل سواء شاشات او أسرة وفرش لافتة الى ان النقابة السابقة لم تقم بتسليمهم المخازن وانهم باجتهادهم توصلوا لمخازن بعدة مدارس مضيفة بانه كان من المفترض عقب انتهاء اعمال الكنترول العام الماضي ان ترحل تلك المعينات للمخزن الرئيسي باركويت حسونة او مخازن بري ولكن ماحدث انها لم ترحل وتركت بمخازن المدارس.

واضافت  سلافة   بانهم تواصلوا مع ادارات التعليم بالمحليات وتحصلوا على (3500) سرير فقط وواجهتهم مشكلة توفير أسرة كافية لعدد ضعف عدد الاسرة فلم يكن هنالك حل سوى اللجوء للسوق في زمن غير كاف فاضطروا للجوء للأسواق يوم الجمعة وكان بعدها باقل من 24 ساعة اي يوم السبت سيكون المعلمون بالمدارس على أهبة الاستعداد فكان التحدي وانهم ظلوا يعملون منذ السابعة صباح الجمعة وحتى الثانية عشرة ليلاً وتم توفير (70%) وفي يومي السبت والاحد تمكنوا من إكمال كل الاسرة المطلوبة، وأوضحت بانهم تلقوا دعماً من النائب الاول لرئيس مجلس السيادة الفريق اول محمد حمدان دقلو عبارة عن مؤن ومواد غذائية و(160) خروفا يوزع كل جمعة (40) خروفا على المراكز البالغ عددها (37) مركزاً .





المصدر من هنا

زر الذهاب إلى الأعلى