المقالات

مكي المغربي يكتب: تزوير الارادة، وتزوير الخطابات!!


مكي المغربي يكتب: تزوير الارادة، وتزوير الخطابات!!
الانتباهة أون لاين

بكل أسف، علاقة الأمم المتحدة بالسودان في الفترة الانتقالية بدأت بتزوير وانتهت بتزوير.

خطاب حمدوك الأول يعتبر من أخطر أنواع التزوير، لأنه تزوير في الارادة الوطنية وخيانة للشريك حينها.

ذهب الخطاب الاول من وراء ظهر مجلس السيادة والقوات المسلحة السودانية، بل من وراء ظهر حتى ما يسمى حينها بالحاضنة الثورية السياسية “قحت” ودونكم ما قاله الأمام الراحل الصادق المهدي عن تزوير الارادة الوطنية.

ويذهب الحرام من حيث أتى، تفاجئنا اليونيتامس بتمرير خطاب على القوى السياسية بإسم الآلية الثلاثية ثم يتضح انه لم يتم بامرهم وتوقيعهم كلهم، ثم تكنس الاوساخ تحت السجادة، ويتم التدارك بتوقيع لاحق واعتذار باهت وغامض عن خطأ دون محاسبة وكشف المخطيء.

بالتاكيد ليس من رغبة الاتحاد الافريقي ولا الايقاد الحديث عن ملابسات هذا الأمر، وأقصد بذلك المبعوثين ولد لبات واسماعيل، لانهم زملاء فولكر ولا يرغبون أن يكونوا خصوما للمنظمة الأممية أو اعداء لعرابي البعثة من الاتحاد الاوربي.

وهم أحرار في هذه التقديرات لكن السودان أيضا حر في اتخاذ ما يراه صوابا.

تحديدا الايقاد كيف يمكن أن تؤيد قمتها في نيروبي قرارات البرهان ثم يوافق مبعوثها على أي رأي سلبي أو يرضى ببيان لا يشير الى موقف الايقاد أو على الأقل ينسجم معه؟!

كيف تحدثنا الأمم المتحدة بعد هذا عن الديموقراطية والشفافية والمؤسسية.

كيف تؤتمن اليونيتامس على المساهمة والمساعدة في حوار وطني داخلي يتطلب عدم الانحياز لطرف؟

الاعتذار لا يكفي .. نطالب بتحديد من قام بهذا التزوير ويصنف شخصا غير مرغوبا فيه لو كان اجنبيا ويغادر السودان في 48 ساعة.

أما لو كان مستشارا سودانيا بالتعاقد (أو بالباطن) تتولى السلطات السودانية مسائلته.

غير ذلك، المسئول هو فولكر نفسه.

The post مكي المغربي يكتب: تزوير الارادة، وتزوير الخطابات!! appeared first on الانتباهة أون لاين written by Jabra .



المصدر من هنا

زر الذهاب إلى الأعلى