أخبار السودان

مصادر صحفية: الدعم السريع بمبنى الإذاعة والتلفزيون يتفاوض للاستسلام


قالت صحيفة الأحداث السودانية نقلا عن مصادر في الجيش السوداني إن الصليب الأحمر الدولي بدأ مفاوضات مع قوات الدعم السريع التي تحتل مبنى الإذاعة والتلفزيون في أم درمان منذ بداية الحرب يوم 15 أبريل الماضي، بهدف الاستسلام عبر عملية تفاوضية بسبب الحصار المفروض عليها منذ أكثر من شهر.

وأكد مصدر في الجيش للصحيفة أنهم وافقوا على دعوة الصليب الأحمر للتفاوض بسبب وجود أسرى في الإذاعة والتلفزيون، وأضاف أنهم بناء على طلب الصليب الأحمر أجّلوا الاقتحام الذي كان مخططا له الأسبوع الماضي. وأكد المصدر للصحيفة أنهم رفضوا خروج مقاتلي الدعم السريع بأسلحتهم.

وكانت وحدات من القوات المسلحة وفرق من قوات العمل الخاص التي تتمركز على بعد 500 متر من التلفزيون من الناحية الجنوبية، قد أحكمت حصارها على مباني الإذاعة والتلفزيون، مما قطع الإمداد عن قوات الدعم السريع داخل المبنى.

وكان شهود عيان قدا أكدوا أن قوات الدعم السريع أطلقت بعض الأسرى لديها من داخل الإذاعة والتلفزيون. كما ذكرت الصحيفة أن مجموعة أخرى تحتل منزل زعيم حزب الأمة الراحل الصادق المهدي القريب من مباني الإذاعة والتلفزيون، أبدت هي الأخرى رغبتها في الاستسلام، لكن الصليب الأحمر لم يتوصل معها لاتفاق حتى الآن. وقالت الصحيفة إنها تواصلت مع الصليب الأحمر بشأن هذا الموضوع، إلا أنها لم تتلق ردا منه.

المصدر: الجزيرة نت



المصدر من هنا

زر الذهاب إلى الأعلى