الأربعاء , أكتوبر 18 2017
الرئيسية / أخبار السودان / مدير مستشفى الذرة: جهات نافذة تقف ضد الإصلاح والتطوير

مدير مستشفى الذرة: جهات نافذة تقف ضد الإصلاح والتطوير

كشف المدير العام لمستشفى الذرة البروفيسور دفع الله عمر أبو إدريس، أرقاماً صادمة بعدد مرضى السرطان، في وقت أكد فيه اكتمال الترتيبات لبداية جديدة نحو تطوير الخدمات وصيانة الأجهزة والمعدات في نهاية ديسمبر المقبل.

وقال أبو إدريس في تنوير صحفي محدود أمس الثلاثاء، إن اّلمشفى يستقبل يومياً (30) حالة إصابة بالسرطان جديدة أي ما بين (900 – 1000) شهرياً، وبشأن الإشكاليات التي تعترض تطوير المستشفى إتهم أبو إدريس جهات نافذة لم يُسمِّها بالوقوف ضد إصلاح الأجهزة والتغيير نحو الأفضل تقف ضد مصالحهم، وتابع: “نحن لم نستطع إيجاد آلية لإيقافهم وبعض المناوئين يعملون على عكس صورة سالبة عن المستشفى وبمُقاومتهم هذه وصلوا حتى لكبار المسؤولين في الدولة”، وأضَافَ أبو إدريس أنّ تلك الإشكاليات واجهته منذ توليه قيادتها قبيل ثلاثة أشهر ومن ثَمّ بدأ في الإصلاح، بيد أنّه وَجَدَ المُعارضة، وزاد: “فلو كان بالإمكان الإصلاح مُجدياً لما وجدنا المستشفى مُتوقِّفاً تماماً، وهؤلاء المعارضون يقفون مكتوفي الأيدي ولكن أجزم بإن لديهم دوافع”، وحول الميزانية التي تُوفِّرها الحكومة للمُستشفى، قال إنّ المالية توفر نحو (3) ملايين جنيه شهرياً أي مليار بالعُملة القديمة، غير أنه تحدث عن مديونية على كاهل المستشفى تفوف مبلغ أربعة ملايين جنيه.

المصدر وكالات

اترك تعليقاً