اسعار العملات

مئات الأيتام يحتفلون مع أمهاتهم باليوم الإجتماعي في مدينة طيبة وسط أجواء فلكلورية وتراثية لافتة


أقامت مدينة طيبة، أكبر المؤسسات التعليمية لقطر الخيرية بالسودان في إطار الرعاية الشاملة للأيتام، اليوم الإجتماعي الأول خلال العام الدراسي 2022- 2023م وسط أجواء إجتماعية واحتفالية لافتة بمشاركة الطلاب الأيتام وأسرهم وذلك في مقر المدينة بالريف الجنوبي لأم درمان.
وأوضح مدير مدينة طيبة التعليمية أحمد الحيت، إن الهدف من اليوم الأسري الإجتماعي هو تخفيف أثر فراق الأبناء الذين يقيمون في السكن الداخلي بالمدينة لأمهاتهم بعد ثلاثة أسابيع من انطلاق العام الدراسي بمدينة طيبة في 16 أكتوبر الماضي. وكشف عن تدشين الجمعية الكشفية والجمعية الأدبية وجمعية القرآن الكريم بمدينة طيبة. ونوّه الحيت إلى أن جمعية القرآن الكريم تضم (14) من الحفظة وسيكون الهدف منها اتمام حفظ كتاب الله في مدينة طيبة. وأكد أن اليوم الإجتماعي الأسري الذي احتوى على العديد من الفقرات التراثية والفلكلورية والاستعراضية، يصب في تعزيز وترسيخ مفهوم قطر الخيرية في مجال الرعاية الشاملة للأيتام.
وأعربت فاطمة يعقوب، وهي والدة أحد الأطفال الأيتام بالمدينة، عن سعادتهن كأمهات للأيتام بمشاركة أبنائهن حضور اليوم الإجتماعي الذي قالت انه كان مفيداً لهن ولأبنائهم كذلك لجهة أنه يعزز من التواصل بين أسرة الطالب وأسرة طيبة ويمنح الطلاب دافعاً للمزيد من الاجتهاد والتحصيل بعد كسر روتين الدراسة بتنظيم مثل هذه الأنشطة الترفيهية والإجتماعية.
وقال الطالب بالمدينة وضاح الصديق انهم سعدوا جداً بما احتواه اليوم الإجتماعي من أنشطة ترفيهية مثل الاستعراض الفلكلوري بالسيوف الذي قدمته فرقة تراث الجموعية على خلفية ايقاعات النحاس الحماسية. وفي السياق ذاته، قال أحمد إبراهيم، وهو من الطلاب الأيتام الملتحقين حديثاً بمدينة طيبة أنه لأول مرة يشهد مثل هذه الاحتفالات ذات الطابع الإجتماعي الأسري، مشيراً إلى أن المدارس التي درس بها سابقاً لم تكن تهتم بمثل هذه الجوانب التي تُدخِل السرور إلى دواخلهم وتحببهم أكثر في الدراسة.
إلى ذلك، شهد اليوم الإجتماعي الأول للعام الدراسي الجاري بمدينة طيبة القاء عدد من الكلمات من مسؤولين بالمدينة ومعلمين، قدموا اضاءات كاشفة حول نظم العمل الفريقي داخل طيبة. وأشار د. أحمد ناصر نائب مدير مدينة طيبة والمشرف على المركز الصحي، إلى الخدمات الكبيرة التي ظل يقدمها المركز الصحي للأيتام والمجتمع المحيط بالمدينة منذ انطلاق خدماته قبل أربعة أشهر.
جدير بالذكر، أن مدينة طيبة التعليمية تعد الأكبر من نوعها في تقديم الرعاية الشاملة للأيتام بالسودان. وقد أنشأتها قطر الخيرية بالريف الجنوبي بأم درمان على أحدث طراز لخدمة شريحة الأيتام المهمة، حيت تضم المدينة مدارس أساس، ومتوسط، وثانوي، وقاعات، وملاعب، ومسجدا وسكنا داخليا يقدم الخدمات كافة، لمئات الطلاب بجانب عدد من المرافق المهمة الأخرى التي يستفيد منها الأيتام، بجانب القرى المجاورة لمدينة طيبة.

1638177885_718_ارتفاع-اسعار-الذرة-باسواق-محاصيل-القضارف مئات الأيتام يحتفلون مع أمهاتهم باليوم الإجتماعي في مدينة طيبة وسط أجواء فلكلورية وتراثية لافتة



المصدر من هنا

زر الذهاب إلى الأعلى