الجمعة , سبتمبر 22 2017
الرئيسية / أخبار السودان / قوات التمرد في جنوب السودان تسيطر على الإستوائية

قوات التمرد في جنوب السودان تسيطر على الإستوائية

أعلنت قوات التمرد في جنوب السودان، أنّ قواتها سَيطرت بصُورة كاملة على مدينة (موروبو) بولاية وسط الإستوائية، مُضيفةً أنّها استولت على البلدة منذ خمسة أيام وطردت القوات الحكومية منها، ولم يؤكد أو ينفِ مسؤولون في الجيش الشعبي اندلاع قتال في المنطقة، فيما صَرّح المتحدث باسم الجيش الحكومي لول رواي كوانج أنه لم يَتَلَقَ أيّة معلومات رسمية حول مصير (موروبو).. لكن حركة المعارضة بقيادة النائب الأول للرئيس السابق رياك مشار، قالت إنها تسيطر على المنطقة بشكل كامل، مُؤكِّدةً أنّ حكومة جوبا تتهرّب من الاعتراف بفقدانها المنطقة.
وقال المتحدث باسم حركة التمرد جيمس قديت في تصريحات لـ “سودان تربيون”، إن قواتهم تسيطر على (موروبو) منذ خمسة أيام، لافتاً إلى أنّ قتالاً اندلع في مقاطعة ماقوي شرق الإستوائية بين قواتهم وتلك الموالية للرئيس سلفا كير هذا الأسبوع، وشدد قديت على أن عملية المُقاومة المُسلّحة ضد النظام تحت قيادة الرئيس سلفا كير تكتسب قوة دافعة في تحرير شعب جنوب السودان، مُضيفاً أنّ قُواتهم تُعيد تنظيم صفوفها للمقاومة المُسلّحة واسعة النطاق بسبب انهيار اتفاق السلام المُوقّع أغسطس 2015، وقال المتحدث باسم مشار ان سلفا كير لديه خيار لإحياء اتفاق السلام كما تم التوقيع عليه وإلا عليه مواجهة “المقاومة الشرسة” لاجتثاثه من السلطة.

شاهد أيضاً

رئيس مجلس الوزراء يجري اليوم مشاورات تشكيل الحكومة السودانية الجديدة

تبدأ اليوم بمجلس الوزراء مشاورات تشكيل حكومة الوفاق الوطني برئاسة النائب الاول ورئيس الوزراء الفريق …

البشير يشهد تخريج ألفي شاب ضمن مشاريع الاستقرار

شهد رئيس الجمهورية المشير عمر البشير، راعي شباب السودان، تخريج أكثر من ألفي شاب وشابة …

وفد التفاوض: تأجيل زيارة أمبيكي للخرطوم

أكد الوفد الحكومي المفاوض للمنطقتين أن تأجيل زيارة رئيس الآلية الأفريقية رفيعة المستوى ثامبو أمبيكي …

عوض الجاز: الحراك والتعاون بين السودان والصين مستمر وممتد

وصف مسؤول ملف العلاقات السودانية الصينية د.عوض الجاز، الحديث عن تعثر حل الديون الصينية لدى …

الشعبي: البرلمان لا يملك حق حذف أو تعديل مخرجات الحوار

غادر الأمين السياسي لحزب المؤتمر الشعبي كمال عمر جلسة اللجنة الطارئة للتعديلات الدستورية أمس، قبل …

أضف تعليقاً