المقالات

فاطمة جعفر محمد حامد تكتب: الإدمان بين الاسباب والحلول (1)


الشباب هم أكثر فئات المجتمع عرضه لإدمان المخدرات لرغبتهم الجارفة للمعرفة والتجريب وتعمل جماعات وأصدقاء السوء كوسيط لهذه التجارب كما يعمل المروجون وتجار المخدرات على زيادة حجم السوق بتشجيع الشباب على التعاطي .

تعاطي المخدرات بشكل عام يمثل مشكلة خطيره وقد زادت طبيعة الحياة الحديثة. فالشباب بشكل عام يمثل مشكلة إجتماعية خطيرة وقد يعاني الشباب من الضغوط الأسرية في سياق المجتمع المحيط به وقد تكون دافعا للإنحراف وادمان المخدرات.
والأسرة لهادور كبير وأساسي في وقاية وتنشئة أبنائها من خلال اهم مرحلة من مراحل النمو الجسمي والنفسي والاجتماعي وألاخلاقي وهي مرحلة المراهقة. لذلك يجب على الأسرة كنواة للمجتمع حماية أبنائها من الوقوع في فخ المخدرات فيجب أن تسعى جاهدة في الحفاظ
على التماسك الأسري وعدم الانسياق وراء التفكك والمشكلات الأسرية الحادة والمزمنة وأن يكون لها دور فعال في إبعاد أبنائها من الوقوع في فخ المخدرات، ويجب أن تسعى جاهدة في الحفاظ على التماسك الأسري وعدم الانسياق وراء التفكك الأسري. وتسعى لوقايتهم وحمايتهم باستمرار.
إلا دمان هو مرض عضوي من الأمراض، بالاضافة انه كذلك نوع من انواع الاضطراب السلوكي والنفسي والاجتماعي، و له تأثير على كافة أجزاء الجسم ولاتكاد تخلو خليه واحده من خلايا المخ والجسد من التأثيرات الضارة للمادة المدمنة، وتمتد تأثيراته السلبية الخطيرة على الناحية الأمنية والاقتصادية والسلوكية في المجتمع وتنتج هذه الحالة عن طريق التعاطي المتكرر للمواد المخدرة بحيث تؤدي الي رغبة قهرية لدي المتعاطي تدفعه إلى البحث عن المخدر والاستمرار في تعاطيه باي وسيلة كانت مع زيادة الجرعة .
ومن مراحل الإدمان المرحلة الأولى وهي تعاطي المخدرات أو الكحول كنوع من الوناسة والمرح بين فترة وأخرى(فترات متباعدة) وفي الغالب يجرب المخدرات مره واحده فقط وهو غير معتمد عليها ويستطيع الإبتعاد عنها . وتاتي مرحلة التعود وهي مرحلة يتعود فيها الشخص على التعاطي دون أن يعتمد عليه نفسيا او جسديا او (عضويا) وهي مرحلة في بداية التعاطي .
وأغلب الاحيان يتم ذلك عند حضور بعض المناسبات التي يتم فيها تعاطي المخدرات أو الكحول . وتأتي مرحلة التعاطي (التحمل) وهي مرحلة يقوم فيها المتعاطي أثناء تعاطي المخدرات بزيادة الجرعة -تدريجيا -حتى يحصل على النشوة والمتعة المطلوبة وهذا هو الاعتياد النفسي وأحيانا يصاحبه إعتماد عضوي .
مرحلة إساءة الاستعمال هي إلاكثار من إستعمال العقاقير بصوره مستمرة ومتواصلة فيشعر المتعاطي بالراحة ، والخروج من حالة يمر بها وتأتي مرحلة إلا دمان والاعتماد وهي مرحلة يستسلم فيها المدمن وتسيطر المخدرات على كل أمور حياته ويصبح معتمد نفسيا وجسديا (عضويا) على المخدرات ، وبدون إرادته ويرجع ذلك إلي التغيرات التي تحدث لوظائف الجسم ولانسجة المخ كما تتكون بداخله بصفه دائمة الرغبه القهرية (اللاارادية) في الاستمرار في التعاطي وزياده جرعة تعاطي المخدرات.

بعد-ارتفاع-معدلات-الانتشار-الإدمان-في-السودان-…شباب-على-حافة فاطمة جعفر محمد حامد تكتب: الإدمان بين الاسباب والحلول (1)



المصدر من هنا

زر الذهاب إلى الأعلى