أخبار السودان

ضابط بالجيش يضع رسالة في بريد جنوده  والمدنيين قبل استشهاده


 

الخرطوم: السوداني

استشهد الرائد بالقوات المسلحة  أيمن محمد عباس إبراهيم الدفعة (٥٣) التابع لقيادة الفرقة السادسة مشاة بشمال دارفور، غرقًا بعد أن جرفت المياه سيارته التي كان يقودها بنفسه محاولًا عبور وادي كتم للعودة إلى المدينة.

وقال شهود عيان من محلية كتم (115 كلم ش غ الفاشر) إن الرائد كان قادمًا مع بعض رفاقه من إحدى المناطق بغرب كتم، وعند وصولهم البوابة الغربية للمدينة وجدوا المياه تجري بالوادي عقب الأمطار الغزيرة التي شهدتها المحلية، وبرغم ذلك قرر الشهيد عبور الوادي بسيارته إلا أن ماكينة السيارة تعطلت وسط تلاطم الأمواج والاندفاع الشديد للمياه، وقد تمكن رفاقه من النجاة، إلا أن الرائد أيمن قد استشهد غرقًا.

وكان الرائد الشهيد قد خاطب جنود كتيبته صباحًا بكلمات قوية ومؤثرة تم توثيقها بالفيديو، وقال الضابط لجنوده بحسب وكالة السودان للأنباء:” اتق الله حيثما ما كنت اتبع السيئة الحسنة تمحها وخالق الناس بخلق حسن برغم الظروف التي تمر بها البلاد إلا أن خلاصها في يد القوات المسلحة .. مهما كبرت الجفوة بينكم وبين المدنيين فإنهم عارفون وواثقون  أنكم كعساكر أنكم حماة الحمى .. ونحن نقول كذلك أنه مهما كانت الظروف وكبرت الجفوة ومهما احتموا بأي حامٍ آخر فإن الحامي الأول والأخير بعد الله سبحانه تعالى هو الجيش “.

وتابع :”نحن نتمنى أن يكون الجميع على قدر المسؤولية .. نحن راضون تمام الرضا عن كل القيادات التي عملنا تحتها .. وعن كل المرؤوسين الذين عملوا تحتنا .. أقول لهم جميعًا كتر الله خيركم .. ونحن عافين عن الناس .. وإذا بدرت مننا أي حاجة خلال الفترة فإننا نطلب العفو من الجميع.

1639574084_473_الحكومة-تعلن-عن-عطلة-في-البلاد-تبدأ-السبت-وتنتهي-الاثنين ضابط بالجيش يضع رسالة في بريد جنوده  والمدنيين قبل استشهاده



المصدر من هنا

زر الذهاب إلى الأعلى