المقالات

صلاح غريبة يكتب: نقطة ومن اول السطر


شئ للوطن
م.صلاح غريبة – مصر
[email protected]

تابعت وفي تطور متسارع ما يجري في الخرطوم من اصدار قرارات مصيرية هامة.
فتلاحقت الأحداث والبيانات ولكنها جميعا في مبادة “دليل العافية” وصفحة جديدة في المعادلة السياسية السودانية وحالة الاختناق التي وصلت له.
فرئيس مجلس السيادة الإنتقالي الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان يصدر مرسومًا برفع حالة الطوارئ في كافة أنحاء السودان، ويأتي ذلك في إطار تهيئة المناخ وتنقية الأجواء، لحوار مثمر وهادف، يحقق الإستقرار للفترة الإنتقالية.
وترأس الفريق اول ركن عبدالفتاح البرهان الجلسة العادية لمجلس الأمن والدفاع، وبحث المجلس خلال الاجتماع مجمل الأوضاع الأمنية بالبلاد وضرورة تهيئة الأجواء والمناخ الملائم للحوار والتوافق الوطني، وكذلك إطلاق سراح جميع المعتقلين بموجب قانون الطوارئ بما لايتعارض مع القوانين التي تتعلق بقضايا أمن الدولة أو القانون الجنائي والسماح لقناة الجزيرة مباشر بمزاولة البث.
ويؤكد توت قلواك مستشار رئيس دولة جنوب السودان للشؤون السياسية والأمنية سعيهم للم الشمل السوداني، قائلاً “إننا جزء لا يتجزأ من هذا البيت الكبير وما يحدث في السودان يؤثر على الأوضاع في دولة جنوب السودان”.
وشدد توت قلواك في تصريحاته الصحفية بفندق السلام روتانا عقب لقائه عدد من القوى السياسية والإدارة الأهلية كل على حده، على ضرورة الجلوس لحل قضية السودان عبر أبناء السودان، وأنه بالفعل تمت مناقشة الوضع السياسي خلال هذه اللقاءات.
واعتبر أن الجاليات السودانية بالخارج، ضمنياً، اشادت بقرار البرهان برفع حالة الطوارئ في جميع أنحاء البلاد، وسبق أن تمت عدة مناشدات لرفع حالة الطوارئ وإطلاق المعتقلين السياسين لتهيئة مناخ الحوار والجدية في التواصل مع كل أبناء السودان من أجل الوصول لاتفاق لحل القضايا السودانية، زائدا إن هذا القرار يعتبر خارطة طريق لحل الأزمة التي يعيشها السودان
وبيان من مجموعة (محامو الطوارئ) الطوعية العاملة في مجال العون القانوني تؤكد إطلاق سراح “63” معتقلاً من الثوار “30” منهم اطلق سراحهم من سجن مدينة كوستي و”24″ من سجن مدينة بورتسودان و”9″ من سجن دبك بمنطقة الجيلي، ومن المتوقع وصولهم للخرطوم، كما سيتم ترحيل كل معتقل إلى ولايته.
وأظهرت صورة متداولة في الوسائط، المجموعة المطلق سراحها من سجن بورتسودان في الميناء البري للمدينة قبل بداية رحلة سفرهم للخرطوم.
إذن نحن في مرحلة جديدة، وخطوات جادة في الاصرار على التوافق السياسي، بما يرضى الجميع، ويراعي الأمن القومي للوطن ويستشرف المستقبل لشبابنا في التنمية والتعليم والطمأنينة في معايش الناس.
وكشفت مجموعة محامو الطوارئ في تصريح صحفي وعن وجود معتقلين آخرين في سجن سوبا بالخرطوم لم يتم اطلاق سراحهم بعد، أو في مواقع اخرى، فأعتقد أن الأمر له علاقة بإجراءات امنية، سرعان ما تتعالج وتنصح الرؤية.

1638177885_718_ارتفاع-اسعار-الذرة-باسواق-محاصيل-القضارف صلاح غريبة يكتب: نقطة ومن اول السطر





المصدر من هنا

زر الذهاب إلى الأعلى