السبت , سبتمبر 23 2017
الرئيسية / أخبار السودان / سفير السودان بكمبالا: أوغندا ملتزمة بعدم دعم وإيواء الحركات المسلحة

سفير السودان بكمبالا: أوغندا ملتزمة بعدم دعم وإيواء الحركات المسلحة

أكد السفير السوداني لدى كمبالا عبد الباقي حمدان كبير أن التزام أوغندا بعدم دعم وإيواء الحركات المسلحة، ساهم كثيراً في إحلال السلام بالسودان وقطع بوجود مصالح بين البلدين حيث يعد السودان ثاني أكبر مستورد للبن الأوغندي بعد الاتحاد الأوروبي.

وقال كبير لـ”سودان تربيون” إن أوغندا حالياً لا تأوي أي وجود للحركات المسلحة بعد أن أخذت الخرطوم منها تعهدات بعدم توفير أي غطاء للحركات المتمردة، موضحاً أن الدور الأوغندي في السلام هو أن تلتزم بالموجهات التي تحكم مؤتمر دول البحيرات التي أساسها عدم دعم وأيواء الحركات واستخدام الأراضي كمنطلق للحركات المسلحة ومكافحة الإرهاب. وتابع: “دور أوغندا في السلام بالسودان يتمثل في أن تجفف وجود الحركات بأراضيها ولا تساعد المتمردين في زعزعة الأمن في السودان”،مشيراً إلى توافق البلدين على عدم استخدام أراضي أيٍّ منهما أو إمكانياته لصالح الحركات المتمردة. وأكد أن السودان لا يمثل أي تهديد للأمن الأوغندي.

وذكر عبد الباقي كبير أن هناك اتفاقات أمنية ومشاورات مستمرة بين البلدين تدفع بمؤشرات إيجابية تعزز الأمن والاستقرار في كل من السودان وأوغندا. وبشأن دور كمبالا في مفاوضات السلام بين الحكومة السودانية والحركات المسلحة، نوَّه السفير إلى أن موقف الخرطوم ثابت حيال أن يكون اتفاق الدوحة أساسا لحركات دارفور ومنبر أديس أبابا للتفاوض حول المنطقتين.

وأكد سفير السودان بأوغندا أن العديد من المصالح المشتركة التي تحكم علاقات الخرطوم وكمبالا، منها أن الأمن القومي في كلا البلدين مرتبط بشكل وثيق، موضحاً أن دولة جنوب السودان أصبحت رابطاً مشتركاً بين البلدين من جهة أن مصلحتهما مرتبطة باستقرار الأوضاع في الدولة الوليدة.

أضف تعليقاً