الأحد , سبتمبر 24 2017
الرئيسية / أخبار السودان / سفراء دول مجلس الأمن يشيدون بتحسن الاوضاع بدارفور

سفراء دول مجلس الأمن يشيدون بتحسن الاوضاع بدارفور

أثنى وفد سفراء الدول دائمة العضوية بمجلس الأمن بالخرطوم، بجهود حكومة شمال دارفور في تعزيز الأمن والاستقرار وتحسين أوضاع النازحين وجمع السلاح والهجرة غير الشرعية، واستمع الوفد خلال لقائه حكومة الولاية، إلى تنوير حول تطورات الأوضاع الأمنية والإنسانية.
وأوضح المبعوث الأمريكي إلى السودان، دونالد بوث، أن زيارة السفراء إلى دارفور جاءت بدعوة من الممثل الخاص للاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة بدارفور، بغرض الوقوف على الأوضاع على الأرض بدارفور والتقدم المحرز في عملية السلام .
وأكد سفير بريطانيا بالسودان، مايكل ارون، اهتمام الدول دائمة العضوية بمجلس الأمن بعملية السلام في دارفور، مشيداً بجهود حكومة الولاية في إعادة تطبيع الحياة المدنية.
ولفت إلى أن لقاء الوفد مع والي الولاية كان مفيداً، لأنه تلمس قضايا الخدمات الأساسية للنازحين بالولاية والهجرة غير الشرعية، التي قال إنها لا تمثل مشكلة للسودان وحده ولكن لمجموعة الدول الأوروبية التي تعتبر معالجة الظاهرة أولوية، وأضاف نريد أن نتعاون مع الحكومة السودانية لمعالجة هذه المشكلة عبر مباحثات تجرى بالخرطوم.

ووصف السفير الصيني في السودان، عضو الوفد، زيارتهم الحالية بأنها سانحة جيدة للوقوف على حقيقة الأوضاع، مشيراً إلى أنه كان قد وقف خلال زيارة سابقة على الاستقرار الأمني الذي حدث على الأرض بدارفور.
بدوره كشف والي شمال دارفور، عبدالواحد يوسف إبراهيم، أن النزاع الليبي الليبي أدى إلى دخول السلاح وبعض الجماعات المتطرفة للولاية، قائلاً إنها قد تتسبب في حدوث اضطرابات بالسودان، مؤكداً استعداد الأجهزة المختصة لمحاربة تلك الظواهر كافة التي وصفها بالمقلقة.
وأضاف أن الولاية تشهد استقراراً أمنياً وإنسانياً واجتماعياً تاماً، لافتاً إلى خلو الولاية من الحركات المسلحة، مشيراً إلى أن ما تبقى من تلك الحركات قد تورطت الآن في الصراع الدائر بليبيا.
وأبان الوالي أن حكومته قد عكفت على إعداد خطة متكاملة لمعالجة الآثار التي خلفتها الحرب، على رأسها توطين النازحين بمناطق تواجدهم الحالية بعد تخطيطها وتزويدها بالخدمات، مع الاهتمام بالذين عادوا طواعية إلى مناطقهم الأصلية .
وطالب وفد سفراء الدول الدائمة العضوية، بدعم جهود الحكومة للحد من الهجرة غير الشرعية وتجارة السلاح والمخدرات .

شبكة الشروق

أضف تعليقاً