أخبار السودان

“حفر قبره بيده داخل الحامية”.. اغتيال قائد الفرقة (16) مشاة بنيالا


نيالا: اليوم التالي

أعلن الجيش السوداني اليوم (الاثنين) عن استشهاد اللواء الركن ياسر فضل الله الخضر الصائم قائد الفرقة (16) مشاة بنيالا بيد الغدر والخيانة.

ونعى السيد رئيس مجلس السيادة الإنتقالي القائد العام للقوات المسلحة الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان، وأعضاء هيئة القيادة وجميع منسوبي القوات المسلحة عند الله تعالى، اللواء الركن ياسر فضل الله الخضر الصائم قائد الفرقة 16مشاة الذي اغتالته يد الغدر والخيانة اليوم الاثنين بنيالا وهو يؤدي واجبه المقدس في الدفاع عن الوطن.

التحق الفقيد بالكلية الحربية في العام 1989م ضمن ضباط الدفعة (39) كلية حربية، وعمل منذ تخرجه بسلاح المدفعية متنقلا في وحداته المختلفة ومعلما وقائدا لمعهد المدفعية إلى جانب عدد من تشكيلات ووحدات القوات المسلحة الأخرى أبرزها إدارة شئون الضباط، منطقة النيل الأبيض العسكرية، إدارة العمليات برية، معهد ضباط الصف وأهم المناصب القيادية قائد معهد ضباط الصف قائد قوة حماية المدنيين بدارفور وقائد الفرقة 16مشاة نيالا كما عمل ملحقا عسكريا بسفارة السودان بالمملكة الأردنية الهاشمية.

وقال بيان نعيه : كان الفقيد نموذجا فريدا للقيادة العسكرية ومضي ضاربا أروع الأمثلة في البسالة والشجاعة والرباط تاركا سيرة باذخة ستتناقلها الأجيال عبر الحقب.

ونقلت وسائط التواصل الاجتماعي أول أمس مقطع فيديو للواء ياسر وهو يبث الحماس في جنوده حاثا اياهم على القتال والدفاع عن الوطن. وظهر اللواء خلال المقطع وهو يقوم بحفر قبره بيده داخل الحامية متعهدا بالقتال والاستبسال بجانب جنوده حتى الموت.



المصدر من هنا

زر الذهاب إلى الأعلى