أخبار السودان

حزب الأسود الحرة يدفع برؤيته حول العدالة الإنتقالية


دفع حزب الأسود الحرة برؤيته حول العدالة والعدالة الإنتقالية، وقال عن إنه حمل السلاح في وجه نظام الإنقاذ عندما كان عضواً في الجبهة الديمقراطية .
وشدد الحزب في بيان أمس على أن العدالة الإنتقالية تهدف إلى الإعتراف بضحايا وتجاوزات الماضي، وقال يجب أن تشمل المُحاسبة منذ العام ١٩٨٩ وحتى الآن لتشمل العدالة فترة مابعد سقوط الإنقاذ، ونوه إلى ضرورة أن تشمل عمليات العدالة الإنتقالية تقصي الحقائق ومبادرات الملاحقة القضائية وأنواع مُختلفة من التعويض ومجموعة واسعة من التدابير لمنع تكرار الانتهاكات من جديد بما في ذلك الإصلاح الدستوري والقانون والمؤسسي وتقوية المجتمع المدني.
ولفت الحزب إلى أن العملية تقتضي المُشاركة الفاعلة والتشاور مع الضحايا والمجتمعات المتضررة، وأكد أن العدالة الإنتقالية تسهم في كسر دوامة العُنف والجرائم واستعادة سيادة القانون والثقة في المؤسسات وبناء مجتمعات قوية وقادرة على وأد الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان قبل وقوعها، واعتبر أن الحل يجب أن يشمل الإصلاح الدستوري والقانوني وإصلاح قطاع العدالة والأمن.

1669117478_300_العدل-والمساواة-لسنا-طرفا-في-الحوار-السري-والجهري-بين-المكون.webp حزب الأسود الحرة يدفع برؤيته حول العدالة الإنتقالية





المصدر من هنا

زر الذهاب إلى الأعلى