المقالات

جالوت العصر…!؟


.جالوت ظاهرة ممتدة عبر التاريخ عبر عنها القران الكريم في قصة قرأنية رائعه…
.الملأ اي عامة الشعب في انتفاضة ايمانية قالوا لنبي لهم ابعث لنا ملكا نقاتل في سبيل الله..
.النبي قال لهم هل عسيتم ان كتب عليكم القتال الا تقاتلوا..!؟
.قالوا وما لنا لا نتقابل في سبيل الله وقد أخرجنا من ديارنا وابنائنا…!؟
.ولما كتب عليهم القتال تولوا الا قليلا منهم..
.القلة ذهبت مع طالوت ولكن كان لابد ان تستمر التصفيات الالهية…
.ان الله مبتليكم بنهر فمن شرب منه فليس مني الا من اغترف غرفة بيده…
.واي نهر يغري بالشرب منه كنهرالسلطة..!؟
.وتمضي التصفيات الالهية فالذين شربوا من النهر (نهر السلطة)تخاذلوا وبقيت قلة القله…!!!
.وفي ميدان المعركة ظهر جالوت بقوات كثيفة وهنا حدث التخاذل لا طاقة لنا اليوم بجالوت وجنوده…
.والقلة التي بقيت قالت كم من فئة قليلة غلبت فئة كثيرة بإذن الله…
.وجالوت السودان حميدتي دخل الخرطوم بستين الفا بستين الفا من المرتزقة والجيش في الخرطوم عشرة الاف…!!؟
.واعاد التاريخ نفسه وكم من فئة قليلة غلبت فية كثرة بإذن الله…
بإذن الله لا بإذن فولكر وبن زايد وحفتر…
. معركة جالوت التي وردت في القصة القرانية يخوض غمارها جيشنا الان مع اختلاف الاسماء والازمان…!!؟
.جيش جالوت الضخم الذي ارعب ضعاف النفوس ومن وراءه دول طواغيت،لم يرعب جيشنا الباسل والذي كرر ما قاله الذين يظنون انهم ملاقو الله اللهم افرغ علينا صبرا وثبت اقدامنا وانصرنا علي القوم الكافرين…
.وانهي داؤد عليه السلام المعركة بان قذف جالوت بحجر من سجيل فارداه قتيلا،واتاه الله الحكمة والملك…
.وكي تملك لابد من الحكمة فهي من اهم مقومات الحكم…
.وجيش المسلمين في تلك المعركة واجه عدوا واحدا وهو جالوت،وجيش المسلمين في السودان يواجه عدة جواليت الله يعلمهم…
.هذا بالاضافة الي الطابور الخامس من بني قحطوط احفاد بني قريظه وبني النضير…
.انهم لا يقرأون التاريخ فقبل ذلك حاولوا غزو الخرطوم بالمرتزقة ودحرهم جيشنا الباسل وقد اخذ ايضا علي غره…!!؟
.وجيشنا من ضمن استراتيجيته استيعاب الصدمة،وهذا ما اربك العدو الذي اعتمد كليا علي صدمته الغادرة،وبعد ان افشلها جيشنا المغوار اسقط في يدي الخونة اشخاص ودول…
.عشرة الاف من جندنا البواسل في مواجهة ستين الفا لم يقولوا لا طاقة لنا اليوم بجالوت العصر(حميدتي) وجنوده بل قالوا اللهم افرغ علينا صبرا وانت اقدامنا وانصرنا علي القوم الكافرين…
.جندينا الباسل الاشعث الاغبر مقابل سته جنود من مرتزقة فجره ويتغلب عليهم كيف لا وهو من اقسم علي الله فابره …
.

1669117478_300_العدل-والمساواة-لسنا-طرفا-في-الحوار-السري-والجهري-بين-المكون.webp جالوت العصر…!؟





المصدر من هنا

زر الذهاب إلى الأعلى