الثلاثاء , سبتمبر 26 2017
الرئيسية / أخبار السودان / تفاهمات بين السودان وألمانيا حول الهجرة غير الشرعية ومكافحة الجريمة

تفاهمات بين السودان وألمانيا حول الهجرة غير الشرعية ومكافحة الجريمة

توصل السودان وألمانيا إلى تفاهمات حول الدعم الفني واللوجستي في مجال الهجرة غير الشرعية، ونقل التكنولوجيا وتطوير أدوات مكافحة الجرائم.
واختتم مديرعام الشرطة الفريق أول هاشم عثمان الحسين أمس الأول زيارة الى برلين اجرى خلالها مباحثات مع الشرطة الألمانية حول نقل التكنولوجيا وتطوير معدات مكافحة الجريمة بشأن الهجرة غير الشرعية من الدول الأفريقية الى أوروبا .
وقال مدير عام الشرطة إنه (تم التباحث مع الشرطة الفدرالية الألمانية في مجال شرطى مهني يتعلق بتطوير التعاون بين الشرطة السودانية والألمانية في شتى المجالات).
وأكد الحسين أن التعاون بين الطرفين قديم لكنه انقطع في الثمانينات لأسباب سياسية، منوها الى أن التباحث طال العمل المهني الذي لا علاقة له بالسياسة (لأن الجريمة لا علاقة لها بالسياسة وتحتاج لتنسيق في المحيط الإقليمي والعالمي حيث ننضوى كلنا في منظمة الإنتربول).
وأوضح أن المباحثات تناولت الهجرة غير الشرعية موضحا أن السودان ووفقا لإعلان الخرطوم له تعاون مع دول الاتحاد الأوروبي.
وأشار الحسين إلى زيارة سابقة لإيطاليا وقعت الشرطة السودانية فيها مذكرة تفاهم مع الجانب الإيطالي، وزاد (هنا في ألمانيا تم التفاكر حول كيفية دعم الشرطة السودانية لتواجه الهجرة غير الشرعية التي تمر عبر السودان إلى الدول الأوروبية حيث من المعلوم أن السودان دولة معبر لهجرات إنسان القرن الأفريقي) .
وزاد (وجهنا الدعوة لمدير الشرطة الألمانية الفدرالية ليزور السودان للتباحث أكثر مع مختصين في الملفات المختلفة ووافق على تلبية هذه الدعوة)، موضحا أنه تم أيضا تناول الدعم الفني واللوجستي والتدريبي في مجال الهجرة غير الشرعية التي تهتم بها الحكومة الألمانية ودول الاتحاد الأوروبي.
واكد مدير عام الشرطة أن الزيارة جاءت في منحى يتعلق بتطوير الأوراق الثبوتية ووثائق الهجرة، في إطار التعاون مع مجموعة شركات ألمانية لتطوير الوثائق وتوطين صناعتها بالبلاد، قائلا (تم التوصل الى تفاهمات لتوطين هذه الصناعة ليكون الإنتاج كاملا بالسودان).
وأوضح أنه يوجد تعاون قديم بين الجانبين في مجال التدريب في المرور والإدارة والعمل الجنائي، وذكر أن ألمانيا هى المؤسس للمختبر الجنائي السوداني، حيث طور السودان مختبرات جنائية لتصبح مختبرات إقليمية.
وقال (نحتاج الى التدريب بالإضافة الى بعض المعدات الألمانية المتطورة التي تساعد في كشف الجريمة. الجانب الألماني وعدنا بتوفير فرص التدريب(، وزاد )الشرطة السودانية متطورة لكن لا بد من التطوير المستمر.. لو توقفنا وقلنا وصلنا الى درجة مرضية نكون قد تخلفنا كثيرا لأن الجريمة نفسها متطورة لذا لا بد من المواكبة).

أضف تعليقاً