أخبار السودان

بعد مقاطعة السودان.. إثيوبيا تعلن عدم حضور قمة “إيجاد”


كشفت وزارة الخارجية الإثيوبية عن صعوبة حضور القمة الاستثنائية لمنظمة “إيجاد” المزمع عقدها غدا الخميس 18 يناير 2024، بسبب تداخل الجدول الزمني.

وقالت وزارة الخارجية الإثيوبية في رسالة موجهة إلى نظيرتها في جيبوتي وأمانة منظمة إيجاد، إن “الالتزام بمشاركة مسبقة تتداخل مع الاجتماع المقرر والمهلة القصيرة التي تم تمديدها لعقد القمة الاستثنائية” جعلت من ذلك ومن الصعب على إثيوبيا حضور الاجتماع المقرر عقده في كمبالا بأوغندا، بحسب ما أوردته صحيفة “أديس ستاندرد” الإثيوبية.

وأضافت أديس أبابا في رسالتها بأن “إثيوبيا مستعدة لمناقشة مواعيد بديلة بما يتماشى مع النظام الداخلي الذي يحكم اجتماعات الهيئة الحكومية الدولية المعنية بالتنمية”.

وأكدت الصحيفة الإثيوبية نقلا عن مصدر مقرب من وزارة الخارجية والتعاون الدولي الجيبوتي صحة الرسالة التي تمت مشاركتها على نطاق واسع، ولم تنجح محاولات الحصول على مزيد من التعليقات من وزارة الخارجية الإثيوبية.

ودعا إلى عقد القمة في أوغندا، إسماعيل عمر جيله، رئيس جيبوتي بصفته الرئيس الحالي للهيئة الحكومية الدولية المعنية بالتنمية “إيجاد”، لمناقشة التوتر المستمر بين إثيوبيا والصومال بعد توقيع مذكرة التفاهم بين إثيوبيا وأرض الصومال، وكذلك الحرب في السودان.

وكانت الحكومة السودانية قد أعلنت أمس الثلاثاء، مقاطعة “إيجاد” وعدم حضورها لقمة  أوغندا مشددة على ضرورة عقد اجتماع مباشر بين الفريق أول عبد الفتاح البرهان رئيس مجلس السيادة السوداني، وقائد ميليشيات الدعم السريع محمد حمدان دقلو الشهير بـ”حميدتي”، لمعالجة القضايا الملحة قبل إجراء مناقشات موسعة.

ولم يكن هناك رد فعل فوري من جيبوتي وأمانة الهيئة الحكومية الدولية المعنية بالتنمية بشأن ما إذا كان الاجتماع سيعقد كما هو مخطط له في مواجهة الإعلان الأخير من السودان وإثيوبيا.



المصدر من هنا

زر الذهاب إلى الأعلى