الثلاثاء , أكتوبر 24 2017
الرئيسية / أخبار السودان / بعد بروز خلافات في الحزب الاتحادي الديمقراطي الميرغني يستدعي الحسن والسر للقاهرة

بعد بروز خلافات في الحزب الاتحادي الديمقراطي الميرغني يستدعي الحسن والسر للقاهرة

على نحوٍ مُفاجئٍ، استدعى رئيس الحزب الاتحادي الديمقراطي (الأصل)، مولانا محمد عثمان الميرغني، نجله محمد الحسن رئيس قطاع التنظيم، وحاتم السر رئيس اللجنة المكلفة بالحوار مع حزب المؤتمر الوطني الحاكم للمثول أمامه بالقاهرة، وفيما ذكرت مصادر بأنّ الاستدعاء تَمّ على خلفية احتدام خلافات عاصفة بين الرجليْن بسبب رفض الحسن للجنة التي شكّلها والده واعتراضه بشده عليها، نفى القيادي بالحزب الاتحادي (الأصل) د. علي السيد ذلك بشدة، وأوضح في تصريح لـ(التيار) أنّ الميرغني استدعى كل لجنة التفاوض مع المؤتمر الوطني وليس السر فقط لمزيدٍ من التشاور والاستماع للجنة فيما يتعلّق بالاتصالات التي قامت بها، وقطع السيد بأنّه ليس هناك اتجاه لمُحاسبة أيِّ شخص بالحزب، لجهة أنّ المُؤسّسات التي تُحاسب غير موجودة، وقال د. علي: “الميرغني استدعى ابنه الحسن لمناقشة بعض الأمور الخاصة، ونفى بشدة وجود خلاف بين الحسن وحاتم السر بسبب لجنة التفاوض مع الوطني، وأضاف: “اللجنة ليس فيها خلاف، وما من حق أي شخص يعترض عليها لأنّها مُكوّنة من رئيس الحزب، والحسن لن يعترض قرارات والده الرئيس، وغادر حاتم السر أمس الثلاثاء للقاهرة، ونقلتسودان تربيونعن مصادر مُطّلعة بالحزب أن الميرغني استدعى نجله الحسن والقيادي البارز حاتم السر، لوقف إجراءات المُحاسبة والفصل المُتبادلة بين التيارات المُتصارعة داخل الحزب، حيث كانت قيادات ذكرت في تصريحات صحفية بأنّ لجنة التنظيم التي يترأس الحسن قطاعها ستسدعي كلاً من حاتم السر لجهة لقائه الأخير برئيس الجمهورية الخميس الماضي في إطار عمل لجنته.

اترك تعليقاً