اسعار العملات

العيكورة: فولكر و(صحن الفول) بقاعة الصداقة


صبري محمد علي (العيكورة)

حا أقول ليك الحصل شنو يوم أمس الأول الأربعاء بالضبط …

  تعرف لمن تكون معاك صاحبك في مطعم وقدامكم (ديك) يا الكوارع والكبدة والشيات والببسي الباااارد داك و فى الطربيزة الجمبكم واحد كده بتاع سلبطة ولصيق قدامو صحن فول سادة ويبدأ هذا المتطفل فى تعمد الونسة معاكم و يتظارف وبعد كلمة كلمتين يجر كرسيه عليكم ويخت صحن الفول بتاعو و يضرب معاكم الكبد والمشويات ! مش فى نوعية من البشر كدا ؟

اهااااا اليوم داك (فولكر) عمل الحركة دى شال صحن فولو وقال لاصحاب مبادرة النداء يا جماعة تعالوا (نتفاطر) وندمج الحكاية دى وعشان يعمل فيها (الولد) زاهد خاااالس فى الموضوع ده (جاب معاه) مندوب الاتحاد الافريقي وبتاع الايقاد

 ويا قاعة الصداقة (جاك زول) !

طيب السؤال الطبيعي يا صاحبي (فولكر) سبق ان دعي للقاء السفراء بام ضواً بان ولم يحضر ودعي الى مؤتمر المائدة المستديرة ولم يحضر

 (طيب الجابو شنو الليلة) للقاء الخليفة الطيب الجد بقاعة الصداقة ؟ حاجة غريبة مش؟

اقول ليك انا ….

طبعاً (المستر) فى النهاية هو موظف يسترزق الله اااى نعم (ابن ستين لذينا) بما فعله فى (سوريا) لكن الحكاية فى النهاية (قروش) ومخصصات يا جماعة

 فالراجل اظنه (والله اعلم) لقى الكفة رجحت مع نداء اهل السودان وفى نفس  (الوكت) لا يملك الشجاعة ان يصرح بذلك

قول لى ليه ؟

لانو يا صاحبي لو صرح معناها انك زول فاشل وما قدرت تحرك قطع الشطرنج القحتاوية بمهارة ولذلك افشلت مخططنا الدولي للسيطرة على السودان عشان كده يا (حاج) ورينا عرض اكتافك وحا يعفى من منصبه ويجوع (وليداتو) ساكت .

 واذا اعلن كمان انه فك (قحط) عكس الهوا و باعها فهنا كمان وقعتو سودة مع الكفيل بتاعو

عشان كده (قاليك) ….

 خلينى اشيل صحني ده وامشي افطر مع الناس ديل فعسى ولعل …

قول لى الكلام ده بنيتو على شنو؟

ايواااا اقول ليك انا …

مش اول سؤال سأله للخليفة ان مبادرته نادت بطرد البعثة الاممية من السودان واتمسكن مش قال ليهو كده ؟

معنى كده الكلام ده (ماكل معاهو جمبة خااالس) ومبرد ياياتو مرة واحدة .

فقال ليك خلونى الحق (مولانا) ده امكن اقدر احنكو بكلمتين حلوين .

مش كده وبس (المستر) حاول يكذب بان بعثته لا تتدخل فى الشأن الداخلي وهى بعثة مسهلة للحوار ليس الا صاح؟ مش قال كده ؟

 لكن يلقاها عن غافل …

 طوااالي مولانا الخليفة قال ليهو طيب يا ولدنا (وكت كدا) ما جيتنا مالك يوم عزمناك ؟

واكد له ان المبادرة ليس لديها مشكلة مع الامم المتحدة ولكن مشكلتها فى (اداء البعثة) !

شفتو (مولانا) حشر ليك (المستر) فى زاوية ضيقة كيف؟

يعنى لابساك لابساك يا فولكر !

وخيراً …..

اتى فولكر او لم يأت فاهل المبادرة ليسوا باغبياء ولن ينال فولكر منهم الا كما ينال المخيط اذا غمس فى ماء البحر .  فهؤلاء (العلوج) لا عهد لهم ولا ذمة وعلى المبادرة ان لا تحذف حرفاً واحداً عن ما تمخض عنه مؤتمر المائدة المستديرة.

فما زيارة (فولكر) يوم الاربعاء للخليفة الجد الا للالتفاف ومحاولة بائسة لخلط الاوراق نيابة عن (قحط) والتى سبق ان دعيت ولم تحضر

 و المثل يقول

(الكواس رزقو فى كرعيهو)

لذا حياءً ……

ارسلوا (فولكر) لان القوم لا وجوه لهم لمواجهة الشعب السوداني وفولكر انما جاء محتطباً باحثاً عن الراتب والمخصصات .

قبل ما انسى :—–

من سيحرق الكرت الالماني هم السودانيون وستذكرون ما اقول

مولانا …..

(خليك دايس) قرررربت تمرق باذن الله .



المصدر من هنا

زر الذهاب إلى الأعلى