أخبار السودان

الشيوعي يدعو الحرية والتغيير للاصطفاف بـ«تحالف الأقوياء»


الخرطوم: رندا عبد الله

اعتبر الحزب الشيوعى، أنّ  تحالف قوى الحرية والتغيير، استنفذت أغراضها، ومثلت تجربة لتنظيم معلق دون أن تكون له علاقة بالجماهير التى قادت الثورة.

وطالب عضو اللجنة المركزية للحزب د. صدقي كبلو، ائتلاف التغيير، بالاصطفاف في التحالف الجديد كاحزاب بين حزبه وعبدالواحد نور، والحلو.

وقال كبلو لـ”الإنتباهة”، أن الاتفاق هو استمرار لخط الحزب فى محاولة بناء مركز  جديد للثورة، في حين نفى، أن يكون انقلاباّ على الحرية والتغيير ومجموعة الهبوط الناعم.

مع ذلك، أوضح  أن الحزب الشيوعى يرى ضرورة تكوين تحالف جديد مرتبط أكثر بالجماهير والقواعد، عكس تحالف الحرية والتغيير الذى استنفذ اغراضه.

وأضاف: “لابد من حدوث تحالف جديد مرتبط أكثر بالجماهير، والتى تتخذ من لجان المقاومة والمنظمات المطلبية الأخرى شكلا تنظيمياً”.

 وذكر كبلو، أنّ التحالف الجديد مفتوح لكل من يوافق على برامجه، واحداث التغيير الذى كانت تدعو له ثورة ديسمبر، وطلب فى نفس الوقت من الحرية والتغيير، كتنظيم ان تتواضع وتأتى كأحزاب وفق اتفاق سياسي واضح ومفصل  تجنبا لتكرار تجربة  تقسيم الكيانات السياسية لمجموعات مثل الجبهة الثورية وقوى الاجماع الوطنى.

فى سياق متصل، انتقد كبلو، قيام جهاز المخابرات العامة باعتقال قيادات الحزب على خلفية زيارة  دولة جنوب السودان.

 وأكمل: “لو صبر القاتل لمات المقتول وحده، هم  سألوا عن ما دار ونحن أزحنا  الستار عن ما دار فى مؤتمرنا الصحفي الأخير”.





المصدر من هنا

زر الذهاب إلى الأعلى