اسعار العملات

السودان.. مذيعة القومي حنان عثمان: أنا لا أحب أن أتأثر بأي إعلامي وأكون مدرسة لغيري


حوار: الإنتباهة

برزت المذيعة حنان عثمان كاحد ابرز الوجوه الشبابية الواعدة التي استطاعت ان تفرض نفسها باطلالات واعدة وحضور ذهني عالٍ عبر الشاشة، بجانب الرغبة والشغف المغلف بالارادة والعزيمة لتثبيت اركان تجربتها.. حنان جلست الينا في دردشة سريعة طافت بنا على الكثير من الجوانب فالى مضابط افاداتها:
* حنان مرحب بيك؟
ــ مرحب بيكم.
* هل من برامج جديدة خلال الفترة المقبلة؟
ــ نعم الآن اعمل في برنامج (كليب سوداني) مهتم بالانتاج السوداني للسينما والدراما والافلام القصيرة والكليبات الغنائية ومشروعات التخرج التي لها علاقة بالسينما وهو داعم للمنتوج الشبابي السينمائي، وسوف يقدم عبر تلفزيون السودان اسبوعياً كل خميس عقب عيد الاضحى، وايضاً سوف اقدم يوم السبت المقبل فترة مفتوحة ستكون عن قضية المخدرات عبر ندوة ستشارك فيها الجهات المختصة والمسؤولون والمختصون في هذه القضية التي باتت تؤرق المجتمع.
* قدمت برنامج (رق وبيانو) خلال رمضان الماضي.. ما تقييمك لهذا الظهور؟
ــ راضية تماماً عن (رق وبيانو)، وهو برنامج يتحدث عن تسلسل الاغنيات الحديثة واغنيات الحقيبة باصوات شبابية، بجانب استكشاف مناسبة الاغنية واستعراض الثنائيات الشعرية واللحنية.
*هل انت راضية عن تجربتك بالتلفزيون القومي؟
ــ نعم وسعيدة جداً بها قطعاً لانه التلفزيون الام وهو مدرسة نتعلم منها الكثير، نعم هنالك بعض العقبات بالشاشة القومية ولكن لدينا شغف ورغبة كبيرة في الاستمرار فيه حتى يتعافى.
* ثمة تسريبات انك تلقيت عروضاً؟
ــ نعم تلقيت عروضاً للعمل كمراسلة لم ارفضها، ولكن الوقت الحالي غير مناسب ولم آخذ بعد كفايتي من التلفزيون القومي.
*هل تأثرت بأية مدرسة تلفزيونية؟
ــ كل النجوم الذين سبقوني بيوم واحد هم بالنسبة لي مدرسة، لكن اود ان اوضح انا ما حابة اتأثر باي زول وان اجتهد لاكون مدرسة لغيري، وانا ضد التأثر بمدرسة اعلامية لانه حأكون كوبي بيست.
*ماذا تذكرين من رحيق البدايات؟
ــ البدايات في اية تجربة تكون من الذكريات الجميلة، وبداياتي كانت على يد الاخ الاستاذ الاعلامي معاوية قمر الشريف الذي دعمني بشدة لاخطو هذه الخطوات حتى وصلت الى الشاشة القومية، وحينما وصلت تأثرت بشخصين مهنياً وشخصياً هما علاء الدين الضي مدير البرامج الاسبق بالقومي وبعده المخرج الاستاذ مجدي خضر مبيوع.
* ماذا عن ايام الدراسة؟
ــ درست بجامعة السودان بنوك وتمويل.
* لماذا لم تتجهي الى مجال تخصصك؟
ــ الاعلام عمره ما كان دراسة وانما ثقافة وهواية وشغف.
* افضل قرار اتخذتينه؟
ــ ان اكون حنان عثمان الاعلامية.

·       واسوأ قرار؟
ــ قرارات كثيرة وتعلمت منها، والانسان بطبيعته لا يعرف اين الخير له.
* قراءتك للمشهد الاعلامي بالبلاد؟
ــ يفترض أن نكون اكثر وعياً خاصة في ظل الوضع الراهن بالبلاد، لأن السلطة والكلمة من اكثر الاشياء تأثيراً في المواطن، لذلك ينبغي علينا جميعاً ان نكون قدر المسؤولية وان نكون طوق نجاة للوطن.
* وماذا عن الحريات؟
ــ الاعلام يحتاج لمزيد من الحريات لطرح القضايا المتعلقة بالبلاد بكل شفافية من غير تحيز.
* المذيعة السودانية؟
ــ لازم تكون على قدر المسؤولية، ولأنها سودانية تكون مذيعة جديرة بأن توصف بالاعلامية، وتختزل الحاجات الكثيرة من القيم والجدارة.
* ما لا يعرفه الناس عن حنان عثمان؟
ــ حنان عثمان مواطنة سودانية تحب مجتمعها، وهي اعلامية عبر الشاشة ولكن خلفها مواطنة مثل كل مواطنة تعيش كل الحالات الاجتماعية.
* هوايات اخرى؟
ــ احب كتابة الخواطر والشعر والقراءة والاستماع للاذاعات المحلية والعالمية.
* ما تعليقك على الراهن السياسي بالبلاد؟
ــ نحتاج الى مزيد من الوعي والتشابك المجتمعي، والحل الوحيد الحوار المشبع بالوطنية.



المصدر من هنا

زر الذهاب إلى الأعلى