الأربعاء , سبتمبر 20 2017
الرئيسية / أخبار السودان / “السلاح الطبي” تقدم الخدمات للمدنيين إبان إضراب الأطباء

“السلاح الطبي” تقدم الخدمات للمدنيين إبان إضراب الأطباء

أثنى رئيس النقابة العامة للمهن الطبية والصحية د. ياسر أحمد إبراهيم بدور السلاح الطبي في خدمة المدنيين في الطوارئ وإجراء العمليات الجراحية في مُستشفياته التي تنتشر بالعاصمة وولايات السودان المختلفة، وقلل د. ياسر من دعاوى التوقف عن العمل “الإضراب” من قبل فئة من الأطباء المُنتمين للقطاع الصحي بالمستشفيات الحكومية جرّاء أحداث العُنف الأخيرة ببعض مستشفيات العاصمة، وأعلن إبراهيم في اجتماع أمس الاثنين للجنة المتابعة التي كَوّنتها النقابة عن استقبال المُؤسّسات الصحية التابعة للقوات النظامية للكثير من الحالات التي تمّ تحويلها لهم وتقديم الخدمات الطبية كافة للمرضى الذين لجأوا إليها من مختلف قطاعات الشعب السوداني عند سماعهم بتطبيق مُستشفيات حكومية لسياسة التوقف عن العمل “الإضراب”، وحيا رئيس النقابة بالموقف الإنساني الذي اتبعته مؤسسات الطب التابعة للقوات النظامية في انتمائها المُباشر لحَاجة المواطن في تقديم الخدمة الطبية العاجلة بغض النظر عن ما يدور من صراع “مطلبي” عبّرت عنه فئات مُقدّرة من الأطباء خلال الفترة الماضية، ووصف قائلاً: “ما شاهدناه بمستشفيى الأمل الوطني والشرطة وغيرهما كان فيه إنصاف حقيقي للمواطن ووقفة إنسانية نبيلة لم تتأثّر بأيِّ مُتغيِّرات، لا نقول إنها ظلمت المواطن ولكنها عاقبت الكل بجريرة الجزء”.

شاهد أيضاً

رئيس مجلس الوزراء يجري اليوم مشاورات تشكيل الحكومة السودانية الجديدة

تبدأ اليوم بمجلس الوزراء مشاورات تشكيل حكومة الوفاق الوطني برئاسة النائب الاول ورئيس الوزراء الفريق …

البشير يشهد تخريج ألفي شاب ضمن مشاريع الاستقرار

شهد رئيس الجمهورية المشير عمر البشير، راعي شباب السودان، تخريج أكثر من ألفي شاب وشابة …

وفد التفاوض: تأجيل زيارة أمبيكي للخرطوم

أكد الوفد الحكومي المفاوض للمنطقتين أن تأجيل زيارة رئيس الآلية الأفريقية رفيعة المستوى ثامبو أمبيكي …

عوض الجاز: الحراك والتعاون بين السودان والصين مستمر وممتد

وصف مسؤول ملف العلاقات السودانية الصينية د.عوض الجاز، الحديث عن تعثر حل الديون الصينية لدى …

الشعبي: البرلمان لا يملك حق حذف أو تعديل مخرجات الحوار

غادر الأمين السياسي لحزب المؤتمر الشعبي كمال عمر جلسة اللجنة الطارئة للتعديلات الدستورية أمس، قبل …

أضف تعليقاً