اسعار العملات

اسحق احمد فضل الله يكتب: والمشهد.. (2)


اسحق احمد فضل الله يكتب: والمشهد.. (2)
الانتباهة أون لاين

__

والسوداني الذي يشم رائحة الحكومة القادمة (التي يقال إنها تحت التشكيل) يجمز…. ويجمز…. للحصول على مقعد

ومن الفندق (ليون) في عاصمة بائسة.. يتصل بصاحبه في مصر ليقول

:: اتصل بالخرطوم.. وحدثهم أنني أعد ثلاثين ألف مقاتل.. والدولة التي أقيم فيها تدعمني… وأنني أتجه إلى إعلان.. تمرد

والرجل.. يعتمد على ما يعتقده من أن صاحبه عميل مزدوج.. يعمل للخرطوم.. ويعمل له

وأحدهم قبل أسبوعين/ وهو تاجر في سوق في الغرب/ يضع على كتفه رتبة فريق… ويعلن أنه يقود ثلاثة عشر ألف مقاتل.. وأنه يتجه إلى التمرد…. أو….

والحركات المسلحة عددها خمسة وثمانون حركة مسلحة

وكلهم يقول.. إنه يعمل للوطن…

والبرهان يقول للناس

:: هاكم حكومة… مؤقتة

هاكم حكومة.. انتخابات

والبرهان ما يقدمه هو.. هو الوعود التي تصنع الجري

الجري الذي يقطع الأنفاس

انقطاع الأنفاس الذي يجعل الأظافر لا تصل.. إليه

ويبقى هو…. حاكماً..

والبرهان.. في تعامله مع الشعب يصنع هذا

والبرهان في تعامله مع القوى السياسية..  يضرب هذا بهذا

فهو…. يطلق الصف الثاني من الإسلاميين…. لإرضائهم

ويحتفظ بالبشير.. والآخرين لإرضاء.. قحت…

وكل تصرفات الرجل هي نسخ.. معدلة حسب الظرف.. والإيقاع يختلف.. لكن الأغنية واحدة

والبرهان يقول إنه يخدم السودان

………

والقحاتة….. يخدمون السودان…

والقحاتة يمنعون طائرة البرهان من الهبوط لتفقد مصابي السيول….

ثم يعلنون في فخر أنهم يخدمون الشعب

والتعليق.. في المواقع يقول إن.. القحاتة هنا.. مثلهم هو مثل.. من يرى الطبيب قادماً.. لإنقاذ.. مريضه …. ولأن الطبيب عدو له فإنه يمسك بالمريض.. من قدميه.. ويظل يضرب به الطبيب.. حتى يتمزق…

…………

والسيول.. والكوارث التي تغطي الآن نصف السودان بالخراب.. يستخدمها كثيرون.. بأسلوب.. من يضرب الطبيب بمريضه

فالبرهان…. وبحجة قوية.. سوف يظل يعلن تأجيل الانتخابات.. لأن السيول والكارثة تخلق جواً لا يمكن معه إجراء انتخابات

وقحت.. سوف يعجبها تأجيل الانتخابات

والشيوعي

والأحزاب التي لها صفات الطحالب التي تطفو فوق السيل

………..

والانتخابات.. إن انشغل الناس بها..  أصبحت بلاءً

وإن نسيها الناس أصبحت بلاءً

وكل.. شيء الآن…. كل.. شيء.. يصبح خراباً ما لم يتحول إنقاذ المصابين لمعركة واحدة…

الحركات المسلحة.. الخمسة والثمانون…

والدولة.. مجلسها الآن.. وحكومتها المؤقتة

والشيوعي.. والبعث (والبعث مشهور عنه أنه يقول إنه يستطيع إقامة جمعية عمومية للحزب داخل بص الحاج يوسف)

والشيوعي مثله..

و….

وحتى أهل المبادرة.. مهم جداً.. / وهم الآن تحت قيادة واحدة/  مهم جداً أن يبدأوا.. أول وجودهم.. باجتماع في قاعة الصداقة… حيث كل حزب يقدم ما عنده.. لأهل السيول الذين فقدوا كل شيء

وأن تكون الخطب الوحيدة المسموح بها هي…. أرقام التبرعات…. وأرقام الشيكات

عندها يمكن أن نبدأ…

The post اسحق احمد فضل الله يكتب: والمشهد.. (2) appeared first on الانتباهة أون لاين written by Mona Abu Shuk .



المصدر من هنا

زر الذهاب إلى الأعلى