اسعار العملات

اسحق احمد فضل الله يكتب: قاموس…


 

____

وفي الحوار قال أحدهم للحضور…

: سمعتوا  ما قاله أمين حسن عمر لأحمد طه مذيع الجزيرة في الحوار؟؟؟

وانفجار الضحك كان تعليقاً فصيحاً على الحوار المثير

قال: أحمد طه الذي كان يريد إسلامياً متلعثماً يقع في أنياب أمين حسن عمر

قال آخر: إسحق فضل الله كان يدعو لكتيبة  (صعاليك إسلاميين)  يعلمون الناس أن الدين  رجالة وليس مسكنة..

قال آخر  ساخراً:

أحمد طه يشبه حكاية من قال… لقيني في ليل الصحراء خمس فتوات ومعهم فستان وقالوا لي إما أن تلبس الفستان هذا وترقص رقصة العروس وإما أن نقتلك..

قلوا…. وأحدهم بعد أن يسمع الحكاية يسأله: ..

أها…. وكتلوك؟؟

ومذيع الجزيرة  يسأل أمين حسن عمر..

ويحاول إحراجه بقوله

: قلت عندكم نص مليون مسلح؟؟

وأمين يقول: نعم.. وقد تطوع بعضهم لتحرير الفشقة..

والمراسل يقفز لجذب الشبكة لاصطياد أمين بقوله

: مسلحون تحت إمرة أمير الحركة الإسلامية؟؟

وأمين يقول

تحت إمرة الجيش…

…..

وكل جهة تترصد الآن بكل جهة

واليوم فولكر والأفريقي في قاعة الصداقة يحددون أمر السودان بصفتهم أولياء أمره

ولأن كل جهة تتربص بكل جهة فإن فولكر يفاجأ بالشيوعي يرفض الولاية هذه… والبعث (الجهتان) يرفض

والأمة… كالعادة كراع برا وكراع جوة  والجيش يرفض…

ولعل الرفض الحقيقي يقع إن ذهب بعض المواطنين واحتلوا القاعة وطردوا أهل الإذلال هؤلاء فالبعض بالفعل يتجه إلى هذا

وفولكر حين يفاجأ بهذا يتجارى بين من له عليهم أيادي يطلب ضرورة اشتراكهم… ومنهم سلك

وسلك اشتراكه يشير إلى اشتراك جهة في السلطة في الحوار

وفولكر والسفارة البريطانية كلاهما يكسر عنقه بيده إن صدقت الإشاعة الأخيرة  التي تقول إن فولكر يخبئ في كمه حمدوك… وإنه سوف يفاجئ الناس بظهوره  ثم بترشيحه لرئاسة الحكومة

…….

وكنا نتجه إلى متابعة ما نكتب منذ أيام… عن نهاية السودان… لكن بعضهم يقول لنا:

أستاذ… كتاباتك الأخيرة كأنك تعدها   حتى إذا وقعت الواقعة قلت للناس….

لقد قلت لكم

والرجل نقول له

سؤالك مخادع دون أن تعلم…

فحديثك عن أننا سوف نقول للناس بعد الواقعة (لقد حذرتكم..) حديث يعني أنه سوف يكون هناك بعد الواقعة من يقول   ومن يقال له

بينما ما نعلمه هو أنه إن وقعت الواقعة  فإنه لن يكون هناك أحد

وآخر يسألنا ليقول

: هل يعني حوار ومشروع فولكر أن فولكر سوف يسلم السلطة لقحت أو لحكومة جديدة؟؟

والسؤال المخدوع يظن أن فولكر يريد   حكومة… أي حكومة… بينما كل ما يريده فولكر هو مشهد( المرزبة… وصحن الصيني) والمشهد هو مشهد السودان الذي يطلبه فولكر وعشرون فولكر وجنودهم



المصدر من هنا

زر الذهاب إلى الأعلى