أخبار السودان

أعلنت منع شركة الموارد المعدنية من العمل.. الهيئة الشعبية للشمال تطالب بإقالة أردول


الخرطوم: الإنتباهة

وجهت الهيئة الشعبية للشمال، انتقادات عنيفة لمدير شركة الموارد المعدنية مبارك أردول.

في حين، قال الهيئة في بيان بتوقيع الأمين العام د. أسامة سيد أحمد، إن أردول “تفوه” بخطاب عنصري خلال لقاء جماهيري بالشرق.

وأبانت أنه حاول تشخيص الأزمة السودانية من منظور عنصري بحت محملاً الشماليين تحديداً أزمة السودان منذ 66 عاماً حسب تلميحاته وعباراته.

وأكدت الهيئة، أن العلاقة بين شمال وشرق السودان ليست مكان مزايدة أو متاجرة سياسية تكتيكية مؤقتة الأهداف والنتائج.

وطالبت الهيئة، أردول، بشرح حديثه حول من يرى أنهم حكموا السودان لنحو 66 عاماً وأنهم لن يسمحوا لهم بحكم البلاد مرة أخرى، وتوضيح من يقصدهم بذلك هل هم منسوبي الشمال أم القوات المسلحة وما علاقة الحرية والتغيير بذلك، كما أنه عليه أن يوضح للجميع “باسم من يتحدث”.

كما طالبت بإقالة أردول، لجهة أن الوظيفة التي يتقلدها وظيفة قومية يجب ألا تُستغل لتصفية الحسابات السياسية والأحقاد الشخصية، كما أن هذا المنصب يجب أن يكون معياره الكفاءة وليس الترضيات السياسية.

وأكدت أنها لن تسمح للشركة السودانية للموارد المعدنية والشركات التابعة لها بممارسة أي نشاط في الإقليم الشمالي بولايتيه (الشمالية ونهر النيل) ما لم يتم إعفاء أردول.

وأضاف البيان: ” تطالب الهيئة بمراجعة أداء الشركة وعقودات التوظيف فيها خاصة بعد تولي أردول إدارتها، ومراجعة نصيب الإقليم الشمالي من المسؤولية المجتمعية”.





المصدر من هنا

زر الذهاب إلى الأعلى