الرئيسية / أخبار السودان / قرار حكومي يقضى بإسقاط العقوبة عن المتورطين في أحداث “الدمازين”
omer22

قرار حكومي يقضى بإسقاط العقوبة عن المتورطين في أحداث “الدمازين”

أصدر الرئيس السوداني، المشير عمر حسن أحمد البشير، يوم الأربعاء، قراراً قضى بإسقاط العقوبة عن المتورطين في أحداث الدمازين في سبتمبر 2011، ومن بينهم محكومون بالإعدام، ووجه القرار السلطات المختصة بوضعه موضع التنفيذ.

وجرى توقيف المحكومين، وهم من كوادر الحركة الشعبية قطاع الشمال، بولاية النيل الأزرق، على خلفية تفجّر الأوضاع بالولاية، في سبتمبر 2011، إثر تمرد حاكمها السابق مالك عقار، على الحكومة المركزية في الخرطوم.

واستند القرار الجمهوري على المادة “208” من قانون الإجراءات الجنائية لسنة 1991، على أن يسري القرار من تاريخ التوقيع عليه .

وكانت مدينة الدمازين حاضرة ولاية النيل الأزرق، قد شهدت قتالاً عنيفاً أثناء تمرد والي الولاية السابق، مالك عقار، رئيس الحركة الشعبية قطاع الشمال .

وجاء في بيان أصدرته القوات المسلحة بتاريخ يوم 1 -9- 2011 “أن القوات المسلحة تمكنت من صد الهجوم وبسط سيطرتها تماماً على مدينة الدمازين والمواقع الأخرى التي تم الاعتداء عليها، كما واصلت القوات المسلحة تأمين الولاية ومطاردة فلول التمرد”.

واتهم بيان الجيش والي الولاية مالك عقار، بالتحضير للحرب في المنطقة .

.

المصدر وكالات

شاهد أيضاً

koria-sd

كوريا الجنوبية والسودان يوقعان اتفاقية للتعاون بين البلدين

كوريا الجنوبية والسودان يوقعان اتفاقية للتعاون بين البلدين ابتدر وزير الخارجية السوداني، أ.د. إبراهيم غندور، …

gandor2

“ابراهيم غندور”: سبب نجاح علاقات السودان مع الصين هو الصدق والرغبة الأكيدة في تطويرها

أكد وزير الخارجية السوداني أ.د. إبراهيم غندور، أن علاقات السودان مع الصين قوية وتعتبر أنموذجاً …

gandoor

وزير الخارجية السوداني يبدأ زيارة إلى كوريا الجنوبية بالإثنين

يبدأ وزير الخارجية السوداني، إبراهيم غندور، الإثنين، زيارة لجمهورية كوريا الجنوبية تلبية لدعوة نظيره الكوري، …

kenia-sd

الرئيسان السوداني والكيني يعربان عن تصميمها على التصدي للمحكمة الجنائية

أعرب الرئيسان السوداني، عمر البشير، والكيني، اوهورو كينياتا، عن تصميمهما على مواصلة التعاون للتحقق من …

cu-co

سفير بريطانيا لدى الخرطوم يبحث مع مساعد الرئيس مجريات الحوار

قال السفير البريطاني بالخرطوم، مايكل أرون، إنه بحث مع مساعد الرئيس السوداني، م. إبراهيم محمود …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *