الأحد , مايو 28 2017
الرئيسية / أخبار السودان / قوات مشار تسقوط مدينة “كيديبا” بالاستوائية

قوات مشار تسقوط مدينة “كيديبا” بالاستوائية

أعلنت قوات التمرد التي يقودها نائب رئيس حكومة جنوب السودان السابق، رياك مشار، يوم الثلاثاء، سيطرتها الكاملة على بلدة “كيديبا” الواقعة في غرب الاستوائية، ونصحت جميع المواطنين بالابتعاد عن أماكن تبادل إطلاق النار بينها والقوات الحكومية.

وفي بيان صدر من مكتب الفرقة 9 التابعة للجيش الشعبي، فصيل التمرد، أكد الجنرال ويسلي سامسون، أن المدينة سقطت في أيدي قوات المعارضة يوم الأحد.

وأضاف “حوالي الساعة 12:15 مساءً حررت قوات المعارضة التابعة لمشار “كيديبا” في منطقة غرب الاستوائية بالقوة، وأُصيب الجيش التابع لحكومة سلفاكير وموظفو المقاطعة بحالة من الفوضى، وتسيطر قواتنا بصورة كاملة على المدينة حتى الآن”.

ووفقاً للبيان الذي أورده موقع “سودان تربيون” الإخباري، فإن قائد قوات التمرد قرر السيطرة على المنطقة نتيجة لعمليات الاغتصاب المستمرة لنساء المنطقة من قبل القوات الموالية للرئيس سلفاكير.

وأردف “لدينا الأسماء الكاملة للنساء اللائي تعرضن للاغتصاب من قبل القوات الحكومية في مقاطعة مندري منذ يوليو حتى الآن، نحن مصممون على حماية مواطني جنوب السودان، وسنقاتل من أجل الحرية وتحرير مواطني مندري الكبرى”.

وقد أعلنت قوات المعارضة المسلحة الأسبوع الماضي، أنها قطعت الطرق الاستراتيجية الرئيسية من وإلى مدينة ياي، المقر الإداري لولاية نهر ياي الجديدة .

شاهد أيضاً

عوض الجاز: الحراك والتعاون بين السودان والصين مستمر وممتد

وصف مسؤول ملف العلاقات السودانية الصينية د.عوض الجاز، الحديث عن تعثر حل الديون الصينية لدى …

الشعبي: البرلمان لا يملك حق حذف أو تعديل مخرجات الحوار

غادر الأمين السياسي لحزب المؤتمر الشعبي كمال عمر جلسة اللجنة الطارئة للتعديلات الدستورية أمس، قبل …

لحكومة: مُلتزمون بوقف إطلاق النار وسنرد الصاع صاعين لكل من يُحاول الاعتداء على الموُاطنين

قال مساعد رئيس الجمهورية، نائب رئيس حزب المؤتمر الوطني الحاكم إبراهيم محمود: “نحن ملتزمون بوقف …

المُستشارون المفصولون من وزارة العدل يتقدّمون بطعن إداري للمحكمة

أبلغ مصدرٌ موثوقٌ به (التيار) أمس، عزم هيئة الادعاء عن المُستشارين المفصولين من وزارة العدل …

الخرطوم تتّجه للحد من هجرة الكوادر الصحية النادرة

شَرَعت ولاية الخرطوم لانتهاج سياسة تشجع الأطباء للبقاء داخل البلاد والحد من هجرة الكوادر النادرة …

أضف تعليقاً